اخبارالوان الملاعب

الحضري (ظاهرة) لا تفني ولا تستحدث من العدم

كتب :محمد راشد

عصام كمال توفيق الحضري من مواليد 15 يناير 1973 بمدينة طنطا وبالتحديد بلدة كفر البطيخ والتي أصبحت فيما بعد أحد أسباب شهرته
الحضري أو السد العالي كما يريد محبوه لعبت الصدفة دورا كبيرا في مشواره الكروي فمالا يعرفه البعض أن الحضري كان يفضل منذ الصغر مركز الرأس الحربة وظل يلعب في هذا المركز حتي جاءت الصدفة وجعلته يشارك كحارس مرمي في إحدي مبارياته في الفترة الدراسية حتي أستقر علي ذلك المركز إلا أن أصبح من وجهة نظر الكثيرين أفضل حارس مرمى جاء في تاريخ كرة القدم المصرية

بدأ الحضري تميزه الكروي من خلال نادي دمياط المشارك في دوري الدرجة الثانية في مصر وكان سببا رئيسيا لتصعد ناديه إلى دوري الدرجة الأولى قبل أن ينضم لصفوف النادي الأهلي عام 1996
اصبح الحضري الحارس الاساسي لعرين الفريق الاحمر بعد اصابة احمد شوبير ومن ثم اعتزاله ليبدأ الحضري مشوار مكللا بالنجاح والانجازات مع الاهلي ليحقق 22 بطولة مابين محلية وقارية ليرحل بعدها عن الاهلي في عام 2008 الي نادي سيون السويسري وهو ما يسميه البعض مجازا (هروب الحضري) ثم ينتقل الحضري الي العديد من الأندية بعد رحلته الاحترافية القصيرة فلعب لأندية الاسماعيلي والزمالك  والاتحاد السكندري والمريخ السوداني الذي حقق معه بطولة الدوري السوداني وكأس السودان حتي استقر الان ضمن صفوف نادي وادي دجلة
الحضري صاحب ال 43 عام يعد افضل من حرس عرين المنتخب المصري  حيث قام بحراسة مرمي المنتخب فيما اكثر من 143 مشاركة دولية وعلي الرغم من كبر سن الحضري الا ان الكثيرين ما زالوا يعتبرونه الافضل في الوقت الراهن وهو الهدف الذي عمل علي اثباته بالفعل للجميع واستطاع ان يستعيد ثقة الجماهير المصرية من جديد

فكلل ذلك المجهود اختيار هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني للحضري لحراسة مرمي المنتخب امام منتخب غانا ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم المباراة التي جمعت بينهما علي ستاد الجيش المصري ببرج العرب و التي شهدت تالقا منقطع النظير للحضري  فساهم في فوز المنتخب علي غانا بنتيجة 2-0 ليقترب حلم التأهل لكاس العالم بروسيا 2018 كذلك الأمس امام نفس الفريق ولكن في بطولة الامم الافريقية بالجابون والذي فاز فيه المنتخب الوطني متاهلا الي الدور ربع النهائي ليلتقي بالمنتخب المغربي وما لفت نظري الأداء الذي ظهر به الحضري الذي ظهر به امام منتخب النجوم السوداء والذي قضي علي حجة كل من اتخذ عامل السن عقبة امام الاستمرار في مجال كرة القدم بل والتألق فيها
اخيرا عزيزي القارئ اردت ان اوضح لك مما سردته من معلومات في مقالي اننا امام ظاهرة كروية اسمها عصام الحضري لا تفني ولا تستحدث من العدم بل  تثبت كل يوم ان السن ما هو الا رقم مكتوب علي ورق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: