اخباراخبار الشرقية

عصام شرف : مصر لديها مخزون حضاري عند استدعائه ستؤثر فيما حولها

كتب : سمير سري

أكد الدكتور عصام شرف، رئيس وزراء مصر الأسبق، أن مصر صاحبة الحضارة التي حققت التوازن السامي بين العالم الخارجي المادي والعالم الداخلي الوجداني.

وأشار شرف إلى أن مصر تستطيع أن تشارك مع الدول صاحبة الحضارات العميقة في تكوين كتلة جديدة لها قيم ومبادئ إنسانية نبيلة جديدة.

جاء ذلك خلال مشاركته في أعمال ندوة تحت عنوان” المستقبل… ورنين الوطن” التي عقدت بجامعة الزقازيق، بحضور اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية والدكتور خالد عبد الباري رئيس الجامعة وعادل الباز وكيل أول الوزارة بهيئة الاستعلامات وعدد من إعلامي هيئة الاستعلامات وعمداء الكليات وأساتذة الجامعة والطلاب والشباب والتي نظمته الهيئة العامة للاستعلامات بالتعاون مع جامعة الزقازيق، وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة الزقازيق.

وأضاف الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء الأسبق أن مصر دولة لها مخزون حضاري وعند استدعائه ستؤثر فيما حولها ولا نتصور عالم بمصر ضعيفة للحفاظ على الحضارة الإنسانية، مؤكدًا أنه يتعين علينا ان نحلم ونعمل لتغير الواقع لخلق واقع جديد وهنا يؤكد أن المستقبل يصنع ونتيجة لكيفية التفكير والتنفيذ.

وطالب بضرورة بناء جيل قادر على التصدي لوحشية المنظمات التي لا تؤمن بالإنسانية مؤكدا أن للوطن رئيس وصوت نحيا ونعيش به.

ومن جانبه أكد اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية على ضرورة فتح قناة اتصال وتواصل مع الشباب للاستماع لمشاكلهم وعرض مقترحاتهم للاستفادة منها في تنمية وبناء المجتمع مؤكدًا أن الشباب يمثل القوة الفاعلة الرئيسية لتقدم الأمم ورقي الشعوب .

وأشاد بدور الهيئة العامة للاستعلامات وقدرتها علي التواصل الجماهيري وتنوير المجتمع وبخاصة الشباب.

وطالب المحافظ بضرورة مد جسور الثقة والتواصل بين الدولة و الشباب وتنظيم مؤتمرات وندوات تثقيفية لتوعيتهم بالمخاطر التي تُحاك تجاه البلاد وتستهدف زعزعة أمنه واستقراره.

وفي كلمته حذر عادل الباز وكيل الوزارة بهيئة الاستعلامات الشباب من الانسياق وراء الشائعات والدعوات اليائسة التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار الوطن، مؤكدًا أن القيادة السياسية تهتم وتحرص على عقد مؤتمرات ولقاءات شبابية بحضور الوزراء والمحافظين لعرض إنجازات الدولة في مختلف القطاعات وللاستماع لكل المقترحات والرؤى التي يقدمها شبابنا المستنير للاستفادة منها والارتقاء بكل الخدمات المقدمة للمواطنين في جميع القطاعات،مؤكدًا علي دور الهيئة العامة للاستعلامات في ذلك وأن الأمم لن تبنى إلا بسواعد أبنائها وشبابها المخلص لإحداث الرخاء والتنمية المستدامة.

بينما أكد الدكتور خالد عبد الباري، رئيس جامعة الزقازيق، أهمية تنظيم الندوات التثقيفية لرفع التوعية عند الشباب بالمخاطر والمؤامرات التي تُحاك بالبلاد في ظل ما تشهده المنطقة من تغيرات سريعة على كل المستويات، مشيدًا بدور هيئة الاستعلامات في ذلك، ومؤكدا ضرورة التواصل بين جميع مؤسسات الدولة والشباب للمساهمة في بناء مصرنا الجديدة التي نحلم بها.

من جانبها أكدت الإعلامية هبة سعيدة الإعلامية بالهيئة العامة للاستعلامات، ومنسق عام الندوة علي جهود الهيئة الدائمة والمستمرة لرفع الوعي الفكري والسياسي والثقافي لدي كافة فئات المجتمع وبخاصة الشباب في اهتمام القيادة السياسية بهم .. وكذلك لنقل كل الحقائق وما يحاك للوطن من مؤامرات خارجية تستهدف امن مصر وزعزعة استقرارها من خلال الاتصال المباشر ،واستقطاب كبار المسئولين والشخصيات العامة لعرض أهداف وتوجهات الدولة المستقبلية وخلق مناخ من الحوار والحديث بينهم وبين الشباب.

وسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: