اخبار

مرصد الإفتاء: الخلايا الإرهابية تلفظ أنفاسها الأخيرة

كتب : السيد الشوري

ذكر مرصد الفتاوى التكفيرية التابع لدار الإفتاء المصرية في تقرير له أن الاعتداءين الإرهابيين اللذين استهدفا كنيستي مارجرجس في طنطا والمرقسية في الأسكندرية الأحد الماضي، وما سبقهما من أحداث إرهابية، تكشف أن الخلايا الإرهابية تلفظ أنفاسها الأخيرة بعدما استطاعت القوات الأمنية – ممثلة في قواتنا المسلحة المصرية وأجهزة الشرطة – تلقينهم درسا قاسيا بالقبض على عناصرهم البارزة والنشطة، والقضاء على تمركزهم في جبل الحلال المعقل الرئيس لفلول التنظيمات الإرهابية.

وأضاف المرصد، في تقريره الصادر اليوم الأحد،” إن العمليات الإرهابية التي قام بها فلول الإرهاب تكشف جميعها أن أجهزة الأمن نجحت في محاصرة التنظيم الإرهابي في سيناء بصورة جعلته ينقل أنشطته خارجها بصورة تدريجية بدأت في العمليات الأولى وفق منطق بالونات الاختبار لتقييم النتائج وردود الأفعال الأمنية والسياسية الداخلية والخارجية، وردود الأفعال الشعبية، لكن بعدما جاءت النتائج مخيبة لآمال التنظيمات الإرهابية، بدأ التصعيد باللعب على وتر الطائفية باستهداف الكنائس القبطية قبل المناسبات الدينية للأخوة المسيحيين”.

وتابع التقرير” لقد بدأت أولى عمليات التنظيمات الإرهابية بمهاجمة الكنيسة البطرسية، ثم أتبعتها باستهداف كنيستي مارجرجس في طنطا والمرقسية في الأسكندرية، وفي جميع الأحوال نجحت قوات الأمن في تصفية تلك الخلايا في قتل واعتقال معظم أفرادها ما يؤكد أن مسعى باقي الفلول الإرهابية التابعة له بالنمو والتمدد خارج سيناء تبدو ضعيفة”.

وشدد مرصد الإفتاء ـ في تقريره ـ على استحالة تمكن تنظيمات الإرهاب من استنساخ تجربته الإرهابية في سيناء ونقلها لأي مكان في مصر، خاصة في ظل عدم وجود بيئة حاضنة لهذه الأفكار المتطرف.

وسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: