الوان المقالات

أنين عاشق

 بقلم / مــروة الـصــمـاد

 

لطفا أيها الحنان …حنانيك أيها الحنان أوقف سيل الحب والاهتمام والايثار.

إستيقظ من فرط الحب والأحلام

لقد نفذ رصيد الحب عند المحب .

ولم يبقى اللا الأنانية ..انت من فعلت هذا به فلم تعطه الفرصه

لكي يعطي إستاثرت بكل الحب لك ….كنت أنت العاطي الوحيد ،،

أوقفت عقله وعطلت القدره على أن يحاول أن يثبت لك أنه أيضا يحبك ويفعل من أجلك..

أوقفت مراكز الحس عنده وأنبتت نبات الأخذ لديه ..الأخذ فقط وهو لم يحاول أن يسعدك …فقط يستقبل ولم يتعلم أن يرسل .

وألقيت بذور الإفراط ولم تجد سوى أوراق صفراء تذروها الرياح لاقيمة لها هشه ضعيفه واهيه ….

سهرت الليالي واعطيت الكثير منتظر النهار ولم يأتي ولن يأتي ..؛؛ لطالما انتظرته بعين المحب ولكن!!!

أين من تحب؟؟؟

سلاما وحبا لمن يفعلون المعروف دون انتظار الثمن ..

ثم سلاما على قلوب مازال البياض وشاحها

تسقي زرع من حولها وتنسى نصيب زرعها..

انتظر ..انت وحدك تنتظر ..لااحد ينتظر ..حبيبك لا ينتظر اللا المزيد منك….

ولا ينتظر الوقت لكي يفاجئك بعطائه

فأنت دائما صاحب المفاجآت …

مسكين أيها العاشق انت وحدك عاشق …ألم أقل لك قبلا أن العطاء الزائد يفسد ؟..ألم تسمع عن قانون الأخذ والعطاء ؟

أين أنت من متعة المباراه ومبارزة الأحباب ؟!! أيهم يعطي ويسعد الأخر..

لاتفضب ..فأنت من اخترت…فكم من مره احذرك. …

إنتظر ،، يكفي،، إستقبل …

انت الكريم والكرم في الحب ليس دائما محمود.

إستيقظ من غفلتك…

ضع حبيبك في محنة الحرمان .

حرمانه من جزيل عطاؤك ونهر حبك ..

حان وقت أن يعيش في ظلمة الإحتياج…..

احتياج الحبيب ، احتياج الرفيق… إثأر لكرامتك مره وإثأر لعطائك مرات ..

فلتقم بحيله . حيله مؤلمه.ادري انك من ستتألم أولا. ولكن الألم نصف العلاج .قم بوهمه انك نضبت. . ونضب لديك كل ينبوع ولهه وشغف….ولننظر انا وانت هل سيؤتي هذا الحل (اكله) أم ستبقى مخدوع!!!

سأعطيك مهله قبل أن اتركك فريسة لهذا الآخذ …

حضرني الآن مقال ديكارت الفيلسوف المعروف قائلا: لقد رأيت الحواس تخدعني وليس من الحكمه أن نطمئن كل الاطمئنان إلى من يخدعنا ولو مره واحده…

وانت ياصديقي محب للخداع. …

آراك مطأطأ الرأس .!! هل خذلك حبيبك؟؟

نعم…

مسكين لم يخطئ ..إنما لم يتعود على العطاء ولم يعي لذته ..لقد حرمته وحرم نفسه حلو مذاقه….

إعطه أكثر أيها العاشق الولهان .فهذا قدرنا ..قدر العشاق ..فلقد خلقنا صنفين …، صنف يأخذ وصنف يعطي .فلتسعد بعطائك ولا تحزن فلك الله أيها العاشق العاطي المحب الحنون العطوف ..

لك الله أيها المضحي الكريم الحبيب ذو القلب الكبير…

لن الومك ولن ادعك تفرط في حبك العظيم وعطائك الأعظم….

أحترمك وأشيد بطيبة قلبك …استمر في لهيب حبك وياليت لايطفئه هو !

ولكن….

عدني انك لن تطلب منه يوما ثمنا لهذا العطاء الجزيل الوفير….

ألقاك في مكان أفضل من مكاننا هذا حيث يتساوى العاطي بالآخذ ويسعد المحب بالحبيب

ويتبارى العاشق والمعشوق

والقاك هناك ولكني …..!

لن أكون هناك

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: