اخبار الأسماعيليةمحافظات

محافظ الاسماعيلية يتفقد المدرسة اليابانية الجديدة ..


كتبت : نورهان جمال 

أعلن المتحث الإعلامي للمحافظة إنه قام اللوا يس طاهر محافظ الاسماعيلية بجولة ميدانية والتى رافقه خلالها محمد عبد السلام الصيرة السكرتير العام للمحافظة والمهندس عبد الله الزغبى السكرتير العام المساعد وفاخر عبد العزيز وكيل وزارة التربية والتعليم والمهندس محمد عبده مدير عام فرع الهيئة العامة للأبنية التعليمية وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة والتى تفقد خلالها منشآت المدرسة اليابانية الجديدة التى تم الأنتهاء من إنشائها وتجهيزها بمنطقة أرض فوديكو خلف مستشفيات جامعة قناة السويس والتى صممت علي الطراز المعماري الياباني،وعلى مساحة اجمالية قدرها 10 آلاف مترا مربعا وتطبق المدارس اليابانية المصرية المناهج المصرية و الأنشطة اليابانية المعروفة بـ “التوكاتسو بلس ” والمبانى على مساحة 900 مترا مربعا مكونة من 4 أدوارتشمل عدد 22 فصل بخلاف المعامل والمكتبة وصالة جيمانيزيوم وكافتيريات ومصلى للطالبات وآخر للطلاب ودورات مياه متطورة وتبلغ جملة تكلفتها 21 مليون و153 ألف جنيها وقد تم الانتهاء من انشائتها وتأثيثها بالكامل وهى أحدى مدرستين على الطراز اليابانى يتم انشاؤها بالاسماعيلية فهناك مدرسة آخرى جارى العمل بها بمدينة الاسماعيلية الجديدة بشرق قناة السويس .
وتهدف وزارة التربية والتعليم الى تطبيق التجربة اليابانية في المدارس المصرية، أو ما يطلق عليها المدارس اليابانية في مصر، بهدف تدريب المعلمين، وتأهيلهم على أنشطة “التوكاتسو” اليابانية، لإضافة وتنمية روح التعاون، و تحقيق التنمية المتوازنة بين الجوانب الاجتماعية والعاطفية للطفل، والجوانب الأكاديمية.
ومن جانب أخر الدراسة بها باللغة الإنجليزية بالمناهج المصرية الحكومية على غرار المدارس الرسمية للغات في مصر .
كما تتضمن المدارس اليابانية المصرية عدة أنشطة مختلفة تختلف عن المدارس المصرية العادية، ومنها : التنسيق والمراقبة اليومية لتغذية الطفل وتعليمه، الاعتياد على تحمل المسئولية، و جمع المهملات مرة واحدة يوميا في طابور الصباح، و عمل ترتيب ثابت لكل تلميذ في الطابور حسب طوله واحترام حقوق الآخرين ، ودعوة التلاميذ للنوم والاستيقاظ مبكرا، ووضع مساعد بكل فصل مدرسي لملاحظة انتظام المواعيد،
وإدخال فترات راحة بين الحصص، و تعويد الطفل على غسل اليدين بطريقة صحيحة، و تخصيص 5 دقائق لحل تدريب بسيط قبل بداية الحصة الأولي، و قيام عدد 5 تلاميذ بتنظيف الفصل بالتناوب بعد أنتهاء اليوم الدراسي، و قياس اللياقة البدنية للطلاب واتاحة الفرصة لممارسة الأنشطة بين الحصص الدراسية، هذا بالإضافة للجوانب الأكاديمية والتطبيقية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: