الوان المقالات

كريم التركى يكتب| هذبوا رجالكم قبل أن تهذبوا نسائكم

بقلم ـ كريم التركى


هذبوا رجالكم قبل أن تهذبوا نسائكم، فان عجزتم عن الرجال، فأنتم عن النساء أعجز.

نقتدى بها ونتعلم منها ولكن قبل ان نقتدى به هل حقا نعلم من هو رسول الله {لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة}، إنه خير خلق الله وقائدهم ومعلمهم وقدوتهم وسيدهم وحبيب الرحمن وخير من خلق في الوجود كان يخدم زوجاته ويساعدهم فى اداء اعمالهم المنزليه وكان يلاعب الأطفال، ويمشي خلفهم أمام الناس، وكان يقبلهم ويضاحكهم وكان يحمل الحسن والحسين رضى الله عنهما على ظهره من الفاعل انه خير من خلق على وجه الارض.

تقوم الزوجة كرما منها وفضلا منها برعايه اسرتها والعمل على راحتهم وتتحمل المتاعب والمشقه فى الاعمال المنزليه لسنوات وبصفه يوميه كرماً وفضلاً منا ويظن معظم الذكور ان هذا فرضا عليها ويظن انها خادمه له ولكن هذا يدل على ان هذا الذكر خالى تماما من صفات الرجوله ولا يعلم اى شىء عن دينه او انسانيته او اخلاقه.

(الرجال قوامون على النساء) ولكن هل تعلم ماهى القوامة، القوامة هو الرعاية والعناية والإهتمام واذا تعمقت فى القران اكثر تجد ان ديننا الحنيف أمرنا نحن الرجل بخدمة زوجاتنا والسهر على راحتهم وتوفير كل سبل الامان والراحه لهم ومنهم الاعمال المنزلية.

قال رسولنا الكريم (خيركم خيركم لاهله، رفقا بالقوارير، استوصوا بالنساء خيرا، كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته) 

ياعزيزى نحن المكلفين بخدمتهم ورعايتهم ولذلك كان يقوم رسولنا الكريم بالاعمال المنزليه مع زوجاته، لكن فى ذلك الزمن الذكر لا يتحرك لخدمه امه العجوز الذى افنت عمرها على تربيته ولا يتحرك تجاه زوجته ظنا منه انها خادمته ووعاء لتفريغ شهوته ويقول انا رجول ولا نعلم عن اى رجولة يتحدث.

الرجل الحقيقى يعترف بما امره به دينه وياخذ رسولنا الكريم قدوة له ويقوم بخدمه امه ويحمل تراب اقدامها على راسه ويخدم زوجته ويعمل على راحتها ويساعدها فى اعمال المنزل وهنا تكتمل رجولته بعنايته لمن ربته ومن تزوجته.

ولكن للاسف فى ذلك المجتمع الذكورى نرى عقليات عفنه واليكم بعض الحقائق

الرجل : زوجتي لا تنجب المراة : زوجي عقيم

المجتمع : تزوج عليها المجتمع : اصبري واحتسبي

الرجل زوجتي مهملة و بذيئة لسان و لا تسمع كلامي و قبيحة

المجتمع : ادبها و ان لم ينفع طلقها و تزوج ست ستها

المرأة : زوجي يضربني و يعنفني و يهينني

المجتمع : اصبري واحتسبي

الرجل : زوجتي مريضة بمرض مزمن و طريحة الفراش

المجتمع : تزوج بأخرى صحيحة البدن

المرأة : زوجي مريض بمرض مزمن و طريح الفراش

المجتمع : اصبري واحتسبي

المجتمع ذكوري ينصحة دوماً باستبدالكِ و كأنكِ قطعة خردة مهملة و ينصحكِ دوماً بالصبر و الاحتساب !!

انه مجتمع ظالم بكل المقاييس

لذا كونى نفسك … كونى قوية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: