اخبارالإقتصاد والبورصة

الدول الآسيوية تطرق باب “درويش” وتدعو شركاتها للاستثمار بقناة السويس

 

كتبت:شهيرة ونيس

أكد الدكتور أحمد درويش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس أن الهيئة كيان مستقل يتمتع بقانون خاص يسهل على المستثمرين الأجانب والمحليين وكذلك المطورين الصناعيين إقامة استثمارات وحجم أعمال داخل المنطقة بعيدا عن أي روتين معقد أو بيروقراطية في إنهاء التراخيص والإجراءات اللازمة للاستثمار بالمنطقة.

وأضاف درويش أن المنطقة تتمتع بطابع خاص لما تضمه من موانئ مصرية تعد البوابة الاستثمارية للتبادل التجاري بين دول العالم من خلال نقطة التقاء مركزية بين قارات آسيا وأوروبا وإفريقيا تبدأ من مصر.

وقال رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس أن المناطق الصناعية والاقتصادية التابعة للهيئة هي مناطق واعدة للاستثمار خاصة في منطقة العين السخنة والتي تتمتع بالمساحات والمقومات والمميزات التي من شأنها استقطاب الصناعات الثقيلة في المنطقة الجنوبية منها،والصناعات الصغيرة والمتوسطة كثيفة العمالة في المنطقة الشمالية.

وأضاف درويش أن المنطقة الاقتصادية  تتمتع بالإعفاءات الجمركية وكذلك الاتفاقات التجارية التي وقعتها مصر مع دول إفريقيا ودول أوروبا كما يسمح للمنتجات التي مكتوب عليها صنع في مصر من النفاذ لهذه الأسواق دون عوائق أو جمارك.

جاء ذلك خلال لقاء د.أحمد درويش وسفراء الدول الآسيوية في بيت السفير الهندي  بدعوة خاصة لعرض الفرص الاستثمارية المتاحة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس وشرح أهمية المنطقة لسفراء الدول ودعوة الشركات العالمية للاستثمار بالمنطقة.

وقد رحب السفير الهندي سانجاي باتشاريا بالقاهرة بتواجد د.أحمد درويش واصفا إياه القائد النشيط والمهندس البارع في إقناع الآخرين بأهمية الاستثمار في إقليم قناة السويس.

وعلى جانب آخر، أبدى السفير الكوري بالقاهرة إعجابه بالعرض التقديمي الذي عرضه درويش مشيرا الي انه سيدعو الشركات العالمية في بلاده بالاستثمار بالمنطقة خاصة العين السخنة والتي تمتلك مقومات تمكنها من إنشاء صناعات ثقيلة مثل صناعة وتجميع السيارات.

وسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: