أخبار عالمية

تدريبات بحرية مشتركة بين القوات الأمريكية واليابانية فى بحر الصين

أعلنت القوات العسكرية الأميركية فى بيان لها، إجراء الولايات المتحدة واليابان خلال الأسبوع الجارى تدريبات بحرية فى بحر الصين الشرقى بينما يتصاعد التوتر فى المنطقة بعد تجربة إطلاق الصواريخ التى قامت بها الاثنين كوريا الشمالية.

يذكر أن هذه المناورات العسكرية التى تشارك فيها مدمرات يابانية ومجموعة جوية بحرية اميركية استمرت أربعة أيام من الثلاثاء إلى الجمعة ،وأتت هذه المناورات بعد أيام على إطلاق النظام الكورى الشمالى الذى يمتلك سلاحا ذريا، صواريخ سقطت ثلاثة منها فى المنطقة الاقتصادية الحصرية لليابان التى تمتد حتى مسافة 370 كيلومترا عن سواحلها.

وأوضح البيان ان “هذا التدريب يشبه التمارين المختلفة التى نجريها بانتظام مع قوات الدفاع الذاتى اليابانية (الجيش الياباني) فى غرب المحيط الهادىء والتى تهدف إلى تحسن العمل الجماعى والقدرات العملانية ووضع الاستعداد”، وكتبت صحيفة سانكاى أن هذه التدريبات تشكل إنذارا موجها إلى بيونغ يانغ إلى جانب جانب تأكيد الوجود العسكرى المشترك للولايات المتحدة واليابان فى بحر الصين الشرقى حيث تتنازع بكين وطوكيو السيادة على جزر يسميها اليابانيون سنكاكو والصينيون دياويو.

وسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: