اخبارثقافة وفن

“حقوق الإنسان”: المحبوسون في قضايا تجمهر يصل عددهم إلى ألفين شاب

كتبت:اية حزين

قال الدكتور أحمد مهران، عضو مجلس حقوق الإنسان، إن إصدار الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا بالعفو عن 203 من السجناء الصادر بحقهم أحاكم قضائية نهائية بحق التجمهر والتظاهر، سيعيد الثقة بين شباب ثورة يونيو وشباب ثورة يناير، مقدما الشكر للدولة بإتخاذها لهذا الإجراء.

وأضاف “مهران”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي طارق النبوي، ببرنامج “عايزين نفهم”، المذاع عبر فضائية “الحدث اليوم”، الأربعاء، أن العديد من الشباب المسجونين والمفرج عنه زج بهم في بعض القضايا لم يكن لهم دور إجرامي يستلزم مسألتهم قانونية عن هذه السلوك، و بعض الأخطاء والتحريات الغير كاملة تسببت في توجيه التهم لهم وكان على الدولة التدخل بقرارات تصحيحية، وبذلك تسعى الدولة أن تؤكد على تطبيق الديمقراطية وحقوق الإنسان.

وأشار إلى أن هناك عدد كبير من الشباب لازال محبوس يُقدر عددهم من 1500 إلى 2000 شاب، نتيجة أحداث كثيرة مرت بها البلاد السنوات الماضية، والدولة تسعى للتصحيح والمصالحة مع شباب الثورة الذين غيروا المسار السياسي في مصر، وهناك دفعة أخرى كبيرة قد يصلوا إلى دفعتين أو ثلاثة ويتم التحري عنهم الآن سُعلن الإفراج عنهم قريبا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: