اخباراخبار سيناءعاجل

“مدير أمن شمال سيناء” إحباط عدد كبير من العمليات الإرهابية خلال الآونة الأخيرة و جميع مدن المحافظة تحت السيطرة

كتبت : رحمه عبد العزيز 

أكد اللواء السيد الحبال  مدير أمن شمال سيناء على تواجد  قوات إنفاذ القانون بشكل كبير ومكثف بمدن وأحياء المحافظة , وأن عمليات مداهمات الأوكار والبؤر الإرهابية مستمرة وهذا ما يراه ويعلمه المواطنين جيداً .

وأشار مدير الأمن إلي الإجراءات الأمنية  المشددة التي تشهدها المحافظة وهذا يرد على مروجي الإشاعات , الذين يحاولون هز ثقة المواطنين ,  نافياً ما تردد حول قيام عناصر تكفيرية باستيقاف وتفتيش المواطنين عبر نصب كمائن خاصة بهم .

جاء ذلك خلال مداخلة هاتفية لمدير الأمن في برنامج ” علي مسئوليتي ” مع الإعلامي أحمد موسي والمذاع على قناة صدي البلد , وخلال المداخلة قال الحبال أن محافظة شمال سيناء تشهد حالة استنفار أمني مستمر وجميع المناطق تحت السيطرة الأمنية , مشيراً إلي قوة الضربات التي وجهتها قوات الشرطة وقوات الجيش ضد الجماعات التكفيرية مما دفعهم إلي اللجوء إلي محاولات اغتيال المواطنين لزعزعة الأمن ولرفع الحالة المعنوية بين أعضاء التنظيم الذين باءت محاولتهم بالفشل في مهاجمة القوات .

و أضاف الحبال أن الفترة الأخيرة شهدت انخفاضاً ملحوظاً في الهجمات الإرهابية التي تشنها العناصر الإرهابية ضد القوات المسلحة والشرطة و ذلك عقب تضييق الحصار عليهم , ولخوفهم الشديد من المواجهة الحقيقية مع القوات , و ذلك لأنهم جماعات تتسم بالجبن والخسة , مؤكداً أن هناك عديد من المحاولات لاستهداف الحواجز الأمنية والكمائن والارتكازات والتي تم التصدي لها وإجهاضها بنجاح, والقبض على عناصر تكفيرية وتصفية البعض الآخر خلال محاولات الهجوم , ومنهم من يلوذ بالفرار وتطارده القوات .

و لفت  مدير الأمن الانتباه إلي أن العمليات الإرهابية التي تستهدف القوات لها أشكالاً متعددة , كزرع العبوات الناسفة على الطرق لاستهداف المدرعات الأمنية خلال عمليات التمشيط , أو استهداف رتل أمني , وخلال الآونة الأخيرة تم إحباط عدد كبيرة من العبوات الناسفة التي كانت معدة للانفجار واستهداف القوات , لافتاً إلي تعاون مواطنين شمال سيناء الشرفاء ومساعدتهم لقوات الجيش والشرطة في إحباط العمليات الإرهابية والكشف عن العبوات الناسفة .

وأعلن  الحبال أن الجماعات التكفيرية مدعومة من جهات استخباراتية كبري , تقوم بدعم الإرهابيين بالأسلحة والذخائر ذات التقنية العالية وذلك لمحاولة زعزعة الأمن والاستقرار داخل مصر .

و أفاد السيد الحبال مدير أمن شمال سيناء أن قوات إنفاذ القانون تقوم بحماية جميع المدنيين بكل مكان بالمحافظة وتلبية مطالبهم , وأن هناك خطة محكمة لحماية وتأمين المساجد والكنائس و خاصة بعد استهداف الأخوة الأقباط الذين تركوا منازلهم هروباً من تهديدات الجماعات المسلحة ونتمنى عودتهم مرة آخري بسلام  .

وأختتم الحبال حديثه عن تجول قيادات الداخلية بشوارع مدينة العريش لمدة 3 ساعات و ذلك للتأكيد على السيطرة الكاملة على شوارع المدينة , وأوضح  مدير أمن شمال سيناء أنه تم العثور على مجموعة من الأدلة التي تفيد بتورط أجهزة مخابرات دولية داعمة للجماعات والتنظيمات الإرهابية بمصر ,وأن هناك أجهزة تتبع واتصال لرصد هذه الأمور وتحديد هوية المتصلين وأماكنهم .  و أن هناك معلومات وأدلة واعترافات عن تورط أجهزة مخابرات ودول كبري فى دعم التنظيمات الإرهابية , وأن الأجهزو الأمنية ترصد وتتابع هذه الامور بدقة كبيرة , والاتصالات التى تجري مبين العناصر الإرهابية وبعض الجهات الخارجية , ولذلك حينما يتم القبض على المشتبه بهم , فأن هذا يتم بناءاً على عدة معلومات وتحريات وفحص دقيق وذلك تحسباً وتجنباً من عملية القبض على الأبرياء .

 

 

وسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

تم التعرف علي برنامج حجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: